IMG-LOGO
Accueil Actualités باتنة : الأستاذ بوروبة يتعرض للتوقيف ولضرب والتعنيف على يد الشرطة بسبب العلم الأمازيغي
Publié le : 27 Septembre, 2019 - 22:30 Temps de Lecture 1 minute(s) 1313 Vue(s) Commentaire(s)

باتنة : الأستاذ بوروبة يتعرض للتوقيف ولضرب والتعنيف على يد الشرطة بسبب العلم الأمازيغي

IMG

باتنة : الأستاذ بوروبة يتعرض للتوقيف ولضرب والتعنيف على يد الشرطة بسبب العلم الأمازيغي

تعرض اليوم الجمعة 27 سبتمبر خلال مظاهرة الجمعة 32 الأستاذ مسعود بوروبة، وهو ناشط في الثورة ويشتغل كمفتش التربية بمديرية التربية لولاية باتنة، للتوقيف وللضرب والتعنيف على يد الشرطة.

وفي اتصال بالسيد بوروبة عبر الهاتف أكد لنا بأنه "قد أخلي سبيله هذا المساء بعد أن تم توقيفه بعد ظهر اليوم رفقة آخرين". وبخصوص الصور المتداولة والتي تظهر وجود عدة كدمات على وجهه، وبالخصوص على عينه اليمنى وخده الأيسر، صرح لنا بأنها "نتيجة للكمات التي تلقاها على يد عناصر الشرطة بالزي المدني".

وحول تفاصيل الحادث قال لنا بأنه :"خلال المظاهرة الشعبية السلمية التي شهدتها مدينة باتنة،"كان "أحد المتظاهرين حامل للراية الأمازيغية، وقبيل نهاية المظاهرة حاول بعض عناصر الأمن إعتقاله، فتدخلنا بصورة سلمية لحمايته" كما يحدث في كل المظاهرة. "فأوقفنا سيارة أجرة للمتظاهر الملاحق، فتم توقيف الكثير على إثر ذلك بطريقة عنيفة وتم ضربي وتعنيفي".

وعن ضروف المعاملة في مركز الشرطة، فأكد بأنه "قد فتح محضر سماع رسمي وقع عليه في الأخير"، أين حمل أسئلة كلها تدور حول "انتمائي السياسي والثورة السلمية التي تعرفها البلاد" منذ 16/22 فيفري". ونوه إلى أنه لم يدرج ولا مرة آثار الكدمات على وجهه ولم يسأل عنها حتى في المركز الطبي. وتأسف في الأخير عن حال وطن أين يعتقل ويعنف ويعتدي على مواطن بسبب علم هويته!

Catégorie(s) :

Laissez un commentaire