IMG-LOGO
Accueil À la Lutte البليدة : وقفة تضامنية لمساندة لويزة حنون أمام المحكمة العسكرية أين تجري وقائع محاكمتها
Publié le : 09 Février, 2020 - 16:05 Temps de Lecture 1 minute(s) 780 Vue(s) Commentaire(s)

البليدة : وقفة تضامنية لمساندة لويزة حنون أمام المحكمة العسكرية أين تجري وقائع محاكمتها

IMG

نظمت صبيحة اليوم وقفة تضامنية لمساندة الأمينة العامة لحزب العمال، السيدة لويزة حنون، بجوار المحكمة العسكرية بمدينة البليدة، أين تجري وقائع محاكمتها، في الاستئناف، رفقة كل من اللوائين محمد مدين و عثمان طرطاڨ وكذا شقيق الرئيس المخلوع ومستشاره السعيد بوتفليقة.

وقد حضر التجمع قيادات من بعض الاحزاب السياسية، مناضلون ونشطاء وحتى من المواطنين المتعاطفين مع السيدة حنون. وقد اجمع المتدخلون أثناء الوقفة على ضرورة اطلاق سراح السيدة لويزة حنون، لأن مكانها في الساحة السياسية و على رأس حزبها وليس داخل السجون، وإن قضيتها سياسية بإمتياز، أين الغرض من سجتها وإدانتها بحكم قاسي في اطار تجريم العمل السياسي هو عدم السماح لها بأخذ الكلمة أو أي مبادرة في الثورة الشعبية التي تشهدها البلاد.

وتلقى قضية حنون تضامن دولى كبير من القارات الخمس. بحيث وقّع، في وقت سابق مثلاً، ما يقارب ألف شخصية فرنسية أكاديمية وسياسية ونقابية ونشطاء في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان، عريضة يطالبون فيها بالإفراج الفوري عن حنون. إذ نجد بين الموقعون كل من جان مارك آيرولت، رئيس الوزراء السابق، وجان لوك ميلنشون، زعيم كتلة "فرنسا الأبية" في الجمعية الوطنية الفرنسية، وفيليب مارتينيز، رئيس "الاتحاد العام للعمل"، وهو أكبر نقابة في فرنسا، والمحامي هنري لوكلير، الرئيس الفخري لرابطة حقوق الإنسان.

للتذكير فقد ادانة المحكمة العسكرية بالبليدة في 25 سبتمبر بالسجن 15 عاما لكل من سعيد بوتفليقة، الفريق محمد مدين المعروف بالجنرال توفيق (المدير الأسبق لأجهزة الاستخبارات)، اللواء بشير طرطاق (منسق الأجهزة الأمنية في رئاسة الجمهورية سابقا)، ورئيسة حزب العمال لويزة حنون، بتهمتي "التآمر من أجل المساس بسلطة الجيش والتآمر ضد سلطة الدولة". فيما أدين في نفس القضية كل من الجنرال المتقاعد خالد نزار ونجله بعشرين سنة سجن نافذة غيابيا.

FB_IMG_1581256772888.jpg

2

Laissez un commentaire

S'abonner à notre Bulletin d'Informations

Chaque week-end, recevez le meilleur de l'actualité et une sélection d'événements en vous inscrivant à notre bulletin d'informations.